مشروع وقاية الشباب يكرّم الأستاذ مفيد السرحان مدير جمعية العفاف الخيرية

سبتمبر 9, 2019

آخر الأخبار

مؤسس ومدير مشروع وقاية الشباب فضيلة العالم الدكتور عبدالحميد القضاة في ذمة الله

مؤسس ومدير مشروع وقاية الشباب فضيلة العالم الدكتور عبدالحميد القضاة في ذمة الله

اللهم في ضيافتك وفي جوارك إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعونَ إنتقل إلى رحمة الله تعالى صاحب الفضل والفضيلة الدكتور عبدالحميد القضاة المدير التنفيذي لمشروع وقاية الشباب ، عن عمر يناهز مئات المؤلفات والكتب وآلاف الدورات والمحاضرات نذرها لخدمة دينه...

قراءة المزيد
تخريج دوره التثقيف الجنسي الآمن في إربــد – الأردن 2020

تخريج دوره التثقيف الجنسي الآمن في إربــد – الأردن 2020

تحت رعاية فضيلة الشيخ الدكتور أحمد المناعي تم بفضل الله اليوم السبت الموافق 7-3-2020 تخريج دورة التثقيف الجنسي الآمن للأبناء في ضوء الشريعة الأسلامية والتي شارك فيها خمس وثلاثين من حملة العلم الشرعي والأعضاء في جمعية أهل الحديث/فرع إربـــد . وقد نُفذت...

قراءة المزيد

كرّم الدكتور عبد الحميد القضــاة – المدير التنفيذي لمشروع وقايــة الشبـاب – السيد مفيــد السرحــان – مديــر جمعية العفاف الخيريــة، منسق المشروع في الأردن، حيث قدّم د.القضــاة درع الفضيلة للسرحان.
وقال د.القضـاة أنّ هذا التكريم جاء تقديراً للجهود الكبيرة التي بذلها السيد سرحان منذ انطلاقة المشروع عام ٢٠٠٦ وحتى الآن ودون إنقطاع. في المجالات التوعوية والمطبوعات والمواد الاعلامية. إضافة الى المساهمة في إدارة شؤون المشروع. وهي جهود مقدرة كان لها أثر كبير في إنتشار المشروع في الأردن وعدد من دول العام.
وقال سرحان إنّ الدكتور القضــاة هو من يستحق التكريم والتقدير، والذي سخّر علمه وخبرته في خدمة البشرية وفي واحد من أهم الموضوعات وهو موضوع الأمراض المنقولة جنسيا والإيـــدز.
وأضاف سرحان أنّ أهمّ ما يميّـز هذا المشروع أنّه مشروع وقائي يقوم على العلم والدين واحترام كرامة الإنسان وحقوق الفرد والمجتمع ويساهم في الحدّ من انتقال وانتشار هذه الأمراض الخطيرة. والتي من أكثر أسباب انتشارها البعد عن منهج الله وانتشار الرذيلة والشذوذ والممارسات الجنسية خارج مؤسسة الأسرة.
وقال سرحان أنّ د.القضــاة نموذج وقدوة حسنة للعالم العامل الذي يعيش همّ الشباب والأمة، وقدّم من علمهِ ومالهِ ووقتهِ لنشر العفّة والفضيلة لسنوات طويلة ولم يتوقف رغم مرضه وحاجته للراحة.