محاضرة تفاعلية حول الوقاية من إدمان الإباحية مع شباب من ولايتي الأغواط وغرداية في ولاية بومرداس – الجزائر 2022

أغسطس 14, 2022

آخر الأنشطة

نشاط توعوي للشباب حول الوقاية من الأمراض المنقولة جنسيا – النيجر 2022

نشاط توعوي للشباب حول الوقاية من الأمراض المنقولة جنسيا – النيجر 2022

قام عضو فريق وقاية الشباب الأستاذ محمد بابيوا يريــما يوم الثلاثاء الموافق 16-8-2022 بتقديم نشاط توعوي لمجموعة من الطلاب حول مشروع وقاية الشباب. شرح فيها كيفية الوقاية من الأمراض المنقولة جنسياً والإيدز، وذلك في نيامي - جمهورية النيجر. الشكر الجزيل للأخ...

قراءة المزيد
ورشتين حول العفة لليافعين في ولاية مستغانم من تقديم المدرب الفاضل الأستاذ عبد القادر بن جعفر – الجزائر 2022

ورشتين حول العفة لليافعين في ولاية مستغانم من تقديم المدرب الفاضل الأستاذ عبد القادر بن جعفر – الجزائر 2022

قدم المدرب الفاضل أ. عبد القادر بن جعفر يوم الإثنين الموافق 15-8-2022 نشاطين توعويين لليافعين من المخيم الصيفي لحركة البناء الوطني في سواحل بحارة التابعة لولاية مستغانم. حيث قام مع اليافعين بشرح قصة سيدنا يوسف عليه السلام واستنتاج بعض الدروس والعبر حول...

قراءة المزيد
نشاط أنا بطل أحمي جسدي في مركز الفاروق القرآني في إربد _ الأردن 2022

نشاط أنا بطل أحمي جسدي في مركز الفاروق القرآني في إربد _ الأردن 2022

قدّمت المدربة الفاضلة أسماء ناصر عبيدات يوم الأحد الموافق 14-8-2022 نشاط أنا بطل أحمي جسدي لطلاب وطالبات النادي الصيفي فيمركز الفاروق القرآني. تعلم فيها الأطفال كيفية حماية أنفسهم والتفريق بين اللمسات الصحيحة والخاطئة وما يجب فعله في حال التعرض لأي إساءة...

قراءة المزيد
عقد المدربين الأفاضل أ. محمد إجراوي و أ.ضيف الله شارن و أ.عبدالقادر بن جعفر يوم السبت الموافق 13-8-2022 نشاط توعوياً لأكثر من 80 شاب من ولايتي الأغواط وغرداية في مخيمهم الصيفي المقام ببومرداس، تضمن حوار تفاعلي مع الشباب تم من خلاله الحديث حول عدد من المحاور منها :
1-مكايد الشيطان وقدرته على الوسوسة والغواية ومخاطر مشاريع محاربة القيم ونشر الرذيلة.
2-الإدمان والإباحية وأضرارهما.
3-ذكر بعض المقترحات للعلاج وعلى رأسها البعد الإيماني واللجوء إلى الله سبحانه ليصرف عنا الفتن ماظهر منها وما بطن.
وقد تميز اللقاء بالحيوية والنشاط واختتم بالإتفاق على ضرورة الإنخراط في مشروع وقاية الشباب لحماية مجتمعنا والمساهمة في بناء وطننا.
جزى الله فريق مشروع وقاية الشباب في الجزائر خير الجزاء على جهوده في استغلال المخيميات الصيفية للمربين والشباب والأيتام لنشر المشروع وتوعية المجتمع بكافة أطيافه ونشر الخير والفضيلة.