اجتماع للعدد من المدربين من أربيل والسليمانية وحلبجة في كردستان -2021

أكتوبر 7, 2021

آخر الأنشطة

نشاط توعوي للشباب حول الوقاية من الأمراض المنقولة جنسيا – النيجر 2022

نشاط توعوي للشباب حول الوقاية من الأمراض المنقولة جنسيا – النيجر 2022

قام عضو فريق وقاية الشباب الأستاذ محمد بابيوا يريــما يوم الثلاثاء الموافق 16-8-2022 بتقديم نشاط توعوي لمجموعة من الطلاب حول مشروع وقاية الشباب. شرح فيها كيفية الوقاية من الأمراض المنقولة جنسياً والإيدز، وذلك في نيامي - جمهورية النيجر. الشكر الجزيل للأخ...

قراءة المزيد
ورشتين حول العفة لليافعين في ولاية مستغانم من تقديم المدرب الفاضل الأستاذ عبد القادر بن جعفر – الجزائر 2022

ورشتين حول العفة لليافعين في ولاية مستغانم من تقديم المدرب الفاضل الأستاذ عبد القادر بن جعفر – الجزائر 2022

قدم المدرب الفاضل أ. عبد القادر بن جعفر يوم الإثنين الموافق 15-8-2022 نشاطين توعويين لليافعين من المخيم الصيفي لحركة البناء الوطني في سواحل بحارة التابعة لولاية مستغانم. حيث قام مع اليافعين بشرح قصة سيدنا يوسف عليه السلام واستنتاج بعض الدروس والعبر حول...

قراءة المزيد
نشاط أنا بطل أحمي جسدي في مركز الفاروق القرآني في إربد _ الأردن 2022

نشاط أنا بطل أحمي جسدي في مركز الفاروق القرآني في إربد _ الأردن 2022

قدّمت المدربة الفاضلة أسماء ناصر عبيدات يوم الأحد الموافق 14-8-2022 نشاط أنا بطل أحمي جسدي لطلاب وطالبات النادي الصيفي فيمركز الفاروق القرآني. تعلم فيها الأطفال كيفية حماية أنفسهم والتفريق بين اللمسات الصحيحة والخاطئة وما يجب فعله في حال التعرض لأي إساءة...

قراءة المزيد
عقد عدد من المدربين في مشروع وقاية الشباب من أربيل والسليمانية وحلبجة دورة تطويرية للمدربين وذلك يوم الجمعة الموافق 10-9-2021 وعددهم 23 مدرب ومدربة، حيث قام ستة مدربين بإلقاء نموذج من المحاضرات للتقديم فى الدورات بعدة عناوين مختلفة ضمن مواضيع المشروع ، كما قاموا بدعوة الدكتورة عالية فرج المختصة للتدريب لإلقاء محاضرة تطويرية للمدربين. بالإضافة لانتخاب هيئة جديدة لمنظمة وقاية الشباب حيث انتخب المدرب الفاضل عبدالله محمد رئيسا للمنظمة ، وانتخب المدرب الفاضل بلال محمد ليكون منسق المشروع فى كردستان.
جزى الله فريق كردستان خير الجزاء على نشاطهم وعملهم الدؤوب وحرصهم منذ انضمامهم للمشروع على تطوير وتقديم أفضل ما لديهم وتسخير إمكاناتهم وأوقاتهم في نشر النفع والفضيلة وزيادة الوعي في مجتمعهم، نسأل الله أن يبارك في جهودهم المبذولة وأن ينفع بهم الإسلام والمسلمين وأن يجعل هذا العمل خالصاً لوجهه الكريم.