اسم الزائر : محمد مصطفى انجاي
الدولة : السنغال
الحمد لله السلام عليكم ورحمة الله قد من الله علي ان أكون من ضمن المناضلين في الدورة المنظمة تحت عنوان اعداد المحاضرين ..ونشكر الدكتور أحمد الشلبي الذي تشرف بهذه المهمة ...
اسم الزائر : أحمد جمال الجراح
الدولة : الاردن
كم كنت سعيداً بأخذي دورة عن الوقاية من الامراض المنقولة جنسياً وكم كنت فخوراً بقامة علمية مثلك دكتور عبدالحميد القضاة .. كل الاحترام
اسم الزائر : هاجرمحمد جمعة عثمان
الدولة : السودان
انا هاجر من وزارة الصحة ولاية الخرطوم ادارة الرعاية الصحية الاولية ماجستير تثقيف صحى الشكر للدكتور عبد الحميد القضاة على المحاضرة الثرة والمفيدة جدا وارغب فى الانضمام الى الدورات ...
اسم الزائر : احمد حسن
الدولة : موزمبيق
جزا الله خيرا كل القائمين على هذا الموقع الذي يعد بحق تغرا من ثغور الإسلام، وبارك الله في جهدكم ، وشكر سعيكم ، ورزقكم الإخلاص والقبول ، ونخص بالشكر والدعاء ...
اسم الزائر : خيري متولي محمد
الدولة : مصر
جزاك الله خيرا الدكتور /محمد شلبي
علي المحاضرات المهمه التي استفدنا منها كثيرا ونسال الله الله ان يزيده من علمه وجعل هذا في ميزان ...
Qudah ... تابعوا جديدنا من دورات ومحاضرات على صفحة الفيس بوك ... fb/Youth.Protection.Project ... Qudah ...
 
مشروع وقاية الشباب ( المعلومات ، الدورات ، الانجازات )

مشروع وقاية الشباب ( المعلومات ، الدورات ، الانجازات )

الصفحة الرئيسية » أنشطة الفريق

مشروع وقاية الشباب

من

الأمراض المنقولة جنسياً

 

 

اولا  : المعلومات

ثانيا :   الدورات

ثالثا :    الانجازات

 

اولا : المعلومات

 

 المقـدمــة : 

 يمكن تعريف الأمراض المنقولة جنسيا بأنها مجموعة من الأمراض المعدية، تسببها ميكروبات مختلفة، تنتقل من إنسان لآخر، بواسطة الإتصالات الجنسية، وخاصة الزنا والشذوذ وما يؤدي إليهما.

من هم الأكثر تعرضاً ؟

تُشير إحصائيات منظمة الصحة العالمية، والإحصائيات الصادرة عن المراكز العالمية المتقدمة والمتخصصة بهذا النوع من الأمراض، إلى أن أكثر الفئات تعرضـــا للإصـابـة، هم الشباب. كيف لا ؟! وهم الفئة الأكثر اندفاعا نحو الجنس، والأقـل خبرة ومقاومة للغواية. وقـد أشـــارت الدراسـات إلى أن حوالي 10 % من طلاب وطالبات المدارس الثانوية في أمــريكــا، يُصــابـون سنويا بواحد على الأقل من الأمراض المنقولة جنسيا، وهذه النسبة في تزايد مطرد مع انتشار الانحلال والإباحية وعولمة الرذيلة. بدأ ظهور هذه الامراض في بلدان العالم الإسلامي على شكل حالات فرديــة، انتقلت من خلال الذين كانوا يزورون أوروبا، ولم يتـورعــوا عــن ممارســـة الجنس الحرام، ليعودوا بعد ذلك إلى بلادهم بفساد الأخلاق والأجساد، ثم بدأت تتزايد بشكل متفاوت? من بلد لآخر ? تبعا لانتشار سلوكيات معينه، حيث أثبتت جميع الدراسات الإحصائية في شتى بقاع العالم، أن الغالبية العظى من المصابين بهذه الأمـراض، هــم مـن الزناه والشـاذيـن جنسيـا ومن مدمني المخدرات.

 

الانـحـلال ودوره.

 

 مـــــع التطـــــــور الهائل الذي حققته البشرية في مجال الاتصالات والمواصلات التي جعلت مــن العـالـم قــريـة صغيـرة، ومع طفرة الثـورة  المعلوماتية التي جعلت بمقدور أيِّ  شخـــص في العــالـم الحصـول عـلى المعلومة التي يشاء، ومع انتشار الفضائيات التي أدخلت كل ثقافات العالم المختلفة بغثها وسمينها إلى كــل بيـت، كل ذلك شكل غـــزوا إقتحم علينا ثقافتنا وعاداتنا، ودمر كثيراً من قيمنا، شيبا وشبابا، ذكورا وإناثا، جاهلنا ومتعلمنا، بل كل طبقات المجتمع على حد سواء، فأدخلت بذلك الفساد والانحلال إلى عقول الكثيرين من أفـراد هــذه المجتمعــات.

 

 كل هذا التطور والتقارب، وتداخل الحدود وزوال الفواصل بيــن الشعـوب، أصــاب الكثرين من شباب أمتنا المحافظة بداء الانحلال الخلقي، الذي هــــو المقدمــة الأولــــى والرئيسة للأمراض المنقولة جنسيا، وصدق رسول الله صلى الله عليه وسلم إذ يقول: " ما ظهرت الفاحشة (الزنا) في قوم قط، يُعمل بها فيهم علانية، إلاّ ظهر فيهم الطاعون (الوباء) والأوجاع التي لم تكن في أسلافهم ...." رواه الحاكم.

 

مـخـطـطــات:

      

اقترن مصطلح الأمـراض المنقولة جنسيـا وانتشارها، بغياب الفضيلة، وانحدار القيم العليا، وسيادة الإباحية، بحيث أصبح يتبادر إلى الذهن حال سماع هذا المصطلح، وجود هذه المترادفات. ومعلوم أن هذا الانحدار والانتشار لا يتم تلقائيا ومن خلال ذاته، وإنما وراء كل ذلك أيد خفية، تسعى لتحطيم قيم البشرية، ليسهل لها القيادة والسيطرة، فها هو فرويد يقول :" إن الإنسان لا يحقق ذاته بغير الإشبـاع  الجنسي.... وكل قيد من دين او اخلاق او تقاليد هو قيد باطل وهو كبت غير مشروع.".

 

 ولمثل هذا تعمل الحركة الصهيونية، حيث تقول بروتوكــولاتها :" يجب أن نعمل لتنهار الأخلاق في كـل مكـــان، فتسهــل سيطرتنـــا... إن فرويد منا، وسيظل يعرض العلاقات الجنسية فــي ضـوء الشمـس،كـــي لا يبقى في نظر الشباب شيء مقـدس،ويـصـبـح هـمـه الأكـبــر هـــو إرضـــاء غـرائـزه الجنسية،وعندئذ تنهار أخـلاقـه.. ".

 

وبالفعل نجح هذا المخطط، فانهارت الأخلاق، وأثمرت جنـوناً جنسـيـاً مـحـمـومـــاً، وثورة شهوانية عارمة، تؤججها المواقع الإباحية على الإنترنت، والمجلات الهابطة، و الأفلام الداعرة،  كل ذلك بدعوى الحرية الشخصية .

حـقـــائــق:

 

 فسد الكثير من الشباب، وتلاشت بنظرهم قيمة الفضيلة، وتحرروا من كـل عرف وتقليد، حتى أصبح اللواط والسحاق، والممــارســات الجـمـاعيــة للجنس، ونوادي الشذوذ والعراة، وعلب الليل والأفلام الجنسية، والصور الخليعة، و... و ...إلخ. كل هذا بات السمة المميزة للمجتمعات الغربية، ومن سار على نهجها، والنتيجة.... مشكلات كثيرة تحل بالإنسان، ينوء بحملها، ويئن من وطئتها، بما كسبت يداه، وهو يلج القرن الجــديــد.

 

ومــن هــذه المشاكل، ما أعلنته منظمة الصحة العالمية، من أنها تواجه مشكلة صحية عالمية، يتفاقم خطرها يوماً بعد يوم، تتمثل في الأمراض المنقولة جنسيا، التي قفزت إلى رأس قائمة الأمراض المعدية، وإننا نرى أن الذين يحبون ان تشيع الفاحشة في العالم، قد صوبوا سهامهم المسمومة إلى نحور مجتمعاتنا  الإسلامية، لتصير الى ما صار اليه  غيرها . وصدق من قال " ان الجنس والانحلال هي عناصر الحرب القادمه "

 نـتـائـج مـرعـبـة:

 

         ورغم هذا التقدم الطبي العظيم، الذي يشهده العالم، إلا أن هذه الأمراض ما زالت بازدياد، مـن حيـث النــوع، وأعداد المصابين، حيث يُصاب في كـل عـام، حسـب تقارير منظمـة الصـحـة العالميـة 750 مليون إنسان بالأمراض المنقولة جنسيا، ورغم تـوفرالـدواء لبعضـهـا، وعدم وجوده لبعضهـــا الآخـر، إلا أن الإصـابـات بتصـاعـد مستمـر، وخاصة آخرها ظهوراً وهـو الإيـدز، الـذي لـم  يزد عمره المعروف عن عقدين ونصف من الزمن. هـذا المـرض الـذي يفتـك بجسم المصاب شيئاً فشيئاً، حتى تضيق عليه الدنيا بمــــا رحبـت، بـل تضيق عليه نفسه التي بين جنبيه، ويتمنى الانتحار، حتــى يفر مما هو فيه، وقد قالها أحدهم:"إننا نموت ألف مرة من الأذى النفسي، قبل أن توارى أجسادنا التراب".

 

والنتيجة .... شكوى من كل جانب، وتلف في كــــــل جهاز، وهزال  رهيب، وجسم متهتك، ونفسية منهارة، وجراثيم بالمليــــارات تسرح وتمرح، وتعيث فساداً وهدماً في جسم المريض دون اعتـــراض أو مقاومة من قوات جهاز المناعة التي إنهارت، وبالتالي هلاك محقق لا محالة .

                

 هذه هي النهاية الحتمية، لكل من يتجاوز حدود الفطــــــرة البشرية، في تصريف الشهوة الجنسية إلى الشذوذ والزنا، وهذه نهايـة طبيعية لمن يستعجلُ الأمر قبل أوانه، وفي غير مكانه، نهاية خاسرة فلا متاع في الدنيا، ولا أمل في الآخرة !!.

 

فمــن لشـبــابنا....؟!

 

هذه الهجمة الشرسة المدمرة، تفتك بالبشرية، وتنخر عظامها، وتهدد مستقبلها...، ونحن نرى أنها تسير نحونا بخطىً بطيئة، لكنها مبرمجة ومدروسة، تعي هدفها وتعرف طريقها إليه، وهي رغم خطورتها البالغة، إلاّ أنّ الكثير من  شبابنا يقفون حيالها لاهين غافلين، بعد أن استحال ليلهم إلى نهار، وانبهرت عقولهم بكل ما في الغرب... وفسدت أخلاقهم، وبهتت قيمهم .... فأصبحوا شبابا ضائعا بين مكر الأعداء، ولامبالاة الأولياء.

 

لذا كان لابد من قلوب خيِّرة عطوفةٍ مشفقةٍ على نفسها وعلـى أمتها، تعزم عزمة قوية ... واعية... ذكية، تتصدى لهذه الحرب الضروس، بقوة وحزم، من مواقعها المختلفة، رسمية او شعبية او فردية، هدفها التقرب إلى الله بتربية وتوجيه شباب الأمة لما ينفع البلاد والعباد.

 

الحروب العادية لها ضجيج مفزع، ينبه الغافل ويوقظ النائم، فتتسابق الفضائيات في عرضها، وسرعان ما يتدخل العالم لإيقافها، وإعادة الحال إلى ما كان عليه قبل اندلاعها... أما هذه الهجمة الشرسة، فخافية هادئة، لا ضجيج لها، تأكل من الأمة زهرة شبابها، وتفتك في جسدها ببطء وهدوء، بحيث لا يلتفت إليها إلاّ القليل من الناس... فمن لهذا الشباب الغضُّ؟، ولهؤلاء المساكين الغافلين؟ غير القلوب الكبيرة التي فُطرت على الرحمة، وغير النفوس العالية التي جُبلت على العزم، والتي  لسان حالها يردد دائما في كل موطن خير وتحدٍ:

إن لم تقم بالعبء أنت       فمـن يـقــوم بــــه إذن؟

ثانيا :الدورات

المشـــــروع

 

المـضـمــون:

 

لا بد من تظافر كل الجهود الرسمية والشعبية، الفردية والجماعية، من أجل حماية شباب الأمة ووقايتهم. ومساهمة منا نحن في الاتحاد العالمي للجمعيات الطبية الاسلامية ، ونحن الرّواد في هذا الامر بحكم الاختصاص ، والرائد لا يكذب اهله ، فاننا نقترح  برنامجا تثقيفيا متكاملا للشباب، لتوعيتهم بما يدور حولهم، وما ينتظرهم، وما يتوجب عليهم أن يحذروه، وكشف زيف كل الدعوات الهابطة، والمكائد الهدامة، التي تُنصب لهم ليقعوا في شراكها، حيث لا يدفع مَن وراءها غير الحقد الأعمى ونقمة الرذيلة وأهلها على نقاء الفضيلة وصفاء أهلها وطهارتهم.

 

وبما أن هذا العبء ثقيل جدا، فإنه يحتاجُ إلى جهودٍ كبيرة، لذا نقترح إعداد فرق خاصه، وتأهيلها من خلال دورات تدريبية، تطلع فيها على حقيقة المشكلة، وحجمها، وتتزود بالمعلومات اللازمة، والمهارات الضرورية، التي تؤهلها لتثقيف غيرهم. ثم تقوم هذه الفرق ( من المتطوعين والمتطوعات ) بإلقاء سلسلة من المحاضرات التثقيفية، التي تُبين للشباب  حسب مراحلهم العمرية الأمراض المنقولة جنسياً، وخطورتها، وطرق انتشارها، وسُبل الوقاية منها..... وغيرها من المعلومات الضرورية التي تخدم الهدف، على أن تُقدَّم هذه المعلومات، من خلال المحاضرات المُدعَّمه بالصور والأرقام، في جوٍ من الجدية في الطرح، والالتزام الشرعي في المضمون.

 

ثم تقوم هذه الفرق ( ذكورا واناثا ) بوضع خطة عمل وبرامج زمنية تجوب فيها المدارس المتوسطة والثانوية والمساجد والنوادي والجامعات، تنشر بين شبابنا هذا الوعي، فتؤدي بذلك واجبا وطنيا وقوميا، وقبل ذلك كله واجباً ربانيا تجاه هذه الأمة، وأبنائها، ومستقبلها. وكل ذلك بالتنسيق والتكامل والتعاون بين الجهات التطوعية والجهات الرسمية على حد سواء.

 

الــــدورات:

 هناك ثلاثة مستويات من الدورات :

                     1-  دورة أصدقاءفريق وقاية الشباب

2-    دورة اعداد المحاضرين .

3-    دورة اعداد المدربين

 

 

1-دورة اصدقاء فريق وقاية الشباب من الامراض المنقولة جنسيا 

 

                الشباب هم حاضر الأمة ومستقبلها, فهم بؤرة الاهتمام من كل الجهات الرسمية والمدنية , لأن الأمة التي تحسن تربية ووقاية شبابها ستنعم بمستقبل زاهر, واما التي تهمل شبابها وتتركهم نهبا لمخططات الأعداء ومكرهم , فلن تحصد الا الايــدز والمخدرات .

               ومساهمة من الإتحاد العالمي للجمعيات الطبية الاسلامية في حماية ووقاية الشباب فإننا نقدم " دورة اصدقاء فريق وقاية الشباب من الامراض المنقولة جنسيا " مع موادها مجانا, لتوعية وتثقيف شباب الوطن , لأن درهم وقاية خير من قنطار علاج .

        -معلومات عن الدورة

 

 

1.   مدة الدورة :  تستمر الدورة لمدة يوم واحد . يعطى كل مشارك  فيها:

-               ملف .العــادة السريــة "مالها....وما عليها."

-          كتاب  "جون والإيـــــــــدز قصة من الواقع".

-          كتاب مشروع وفايـــــــــــة الشباب

-         ثلاثة  محاضرات مصورة ، يقدمــهــا  الدكتور عبد الحميد القضاة .

                            الشيوع الجنسي وعواقبه ...........ومدتها ساعة

                       الأمراض المنقولة جنسيا ............ومدتها ساعة

                       الإيـــــدز والحصاد المـــر............ومدتها ساعة

·   كل من يجتاز متطلبات الدورة يُمنح شهادة " دورة اصدقاء فريق وقاية الشباب " من الاتحاد العالمي للجمعيات الطبية الاسلامية.

-المطلوب من المشارك

1-    حضور كامل محاضرات الدورة.

2-    الالتزام والانضباط بالحضور حسب الوقت المقرر تماما.

3-    الاغلاق التام لجهاز الجوال اثناء المحاضرات.

4-    المشروبات الساخنة او الباردة في وقت الاستراحة ( خارج القاعة )

 

2-    دورة اعداد المحاضرين:

 

هدفها اعداد محاضرين قادرين على تثقيف وتوعية الطلاب والشباب من خلال المحاضرات .

 

أ. شروط القبول بهذه الدوره:

    

بما أن هذه المهمة ليست سهلة، وليست مهمةً عاديةً يمكن لأي شخص أن يتصدى لها، فإننا نرى أن المشارك فيها لا بــد أن يتمتع بالمؤهلات التالية منها :

 

v    أن يكون من حملة الشهادة الجامعية الاولى  .

     

v    أن تكون لديه رغبة بالعمل التطوعي ومحبا لتقديم الخدمة

       العامة لأمته.

v    أن يكون لديه الوقت والقدرة على إلقاء عشرة محاضرات   

       على   الأقل  خلال العام  الواحد.

v    ان يكون لديه الاستعداد والقدرة على العمل بروح الفريق الواحد.                                                                                   

ب .منهاج الدورة :

    ستة محاضرات مدعمه بالصور والاحصائيات العالميه

v          محاضرة عن عالم الميكروبات (محاضرة عامة عن الجراثيم وخاصة الممرضة).

v               محاضرة عن التثقيف الجنسي.

v   محاضرة عن الشيوع الجنسي وعواقبه.

v               محاضرة عن الأمراض المنقولة جنسيا

v               محاضرة عن (الإيـــــدز والحصاد المر).

v               محاضرة عن ( الأمراض الجنسية آفاق أخلاقية واجتماعية).

            v   ورشات عمل :

·  إعداد وإلقاء محاضرات من قبل المتدربين أو امتحان تحريري في قاعة الدورة او ابحاث خاصة.

·       إعداد خطة عمل ميدانية بمشاركة المتدربين.

ج. حقيبة المتدرب :

     تحتوي حقيبة المتدرب على ما يلي

1 –ملفات خاصة :

                              1- التثقيف الجنسي .آدابه وضوابطه الشرعية

                              2- العادة السرية " مالها .... وما عليها ".

                              3- الشذوذ والضلال مجلبه للعقوبة الالهية .

                              4- العلاجات الجذرية للايدز والامراض المنقولة جنسياً .

                              5- الميثاق الأخلاقي للعاملين في التثقيف الجنسي

   2- مجموعه من الكتب :

1- قوم لوط في ثوب جديد .

2- نيران الايدز تحرق شباب العالم فمن المسؤول ؟!

3- جون والايدز .

4- الامراض الجنسية عقوبة الهيه .

5- الرؤية الاسلامية في مواجهة الايدز.

6- لبيب ولبيبه والاسرة السعيدة ( الجزء الاول ) .

7- لبيب ولبيبه والاسرة السعيدة ( الجزء الثاني ) .

8-لبيب ولبيبه والاسره السعيده ( الجزء الثالث )

9- لبيب ولبيبه والاسره السعيدة (الجزء الرابع )

10-التدابير الواقية من الايدز في الاسلام

3- ماده مصوره ( عرض تقديمي صور فقط ) على قرص مدمج لاستعمالها من قبل المتدربين .

4- محاضره مصوره تلفزيونيا عن الامراض المنقولة جنسيا والشباب واخرى عن الايدز .

                    

د . معلومات  إضافية حول الدورة:

 

v    مدة الدورة أربعة ايام .

v   تُختتم بورشات عملٍ، يقوم خلالهاالمتدربون بما يلي:

·       إلقاء المحاضــرات أمــام بعضهـم بغـرض التدرب،أوإجراء الامتحان التحريري، او ابحاث خاصة .

·       وضــع خـطــة التثقيـف والتــوعــيــــة المقترحـــة محلياً.

v   يُفضل ان لا يزيد عدد المتدربين في كل دورة عن خمسين شخصا.

v   هناك دورات خاصه للذكور واخرى للاناث .

v   كل من يحضر كامل المحاضرات وينجح بالامتحانات يُمنح شهادة  "إعداد المحاضرين  "من الاتحاد العالمي للجمعيات الطبية الاسلامية الخاصة بهذه الدورة .

 

 

 

 

 

3- دورة إعداد المدربين

 

هذه دوره مكثفه في اكتساب المهارات العامة والخاصة في ما يخص  الوقاية من الأمراض المنقولة جنسيا ، تؤهل من يجتازها  لإعداد مدربين في هذا الموضوع .

أ- شروط القبول للدورة:

1.   حاصل على الدورة الأولى (دورة إعداد المحاضرين).

2.   يُجيد استعمال الكمبيوتر والانترنت.

3.   ألقى محاضرات عديدة في هذا الموضوع.

4.   أظهر اهتماما عمليا في الموضوع مثل عمل مطوية أو قرص أوفكرة إبداعية تخص الإيدز أو اي من الامراض المنقولة جنسيا.

 

ب - منهاج الدورة :

·  المحاضرات :

        أ – اربعة محاضرات في فن اكتساب المهارات العامة .

ب –اربعة محاضرات  خاصه في اكتساب المهارات الخاصة بمشاكل الشباب المتعلقه بموضوع الامراض المنقولة جنسيا والايـــــدز: 

1-  الشذوذ الجنسي.

2-  العادة السرية.

3-  مناقشة وسائل الأمم المتحدة لمواجهة الأمراض المنقولة جنسيا والإيـــدز.

4-  المصاب بين التبرئة والتجريم... ( التعا مل الانساتي مع المصاب).

ج-متطلبات النجاح :

1.     حضور كامل المحاضرات.

2.     عمل بحث عن مرض من  الأمراض المنقولة جنسياً.

3.     تقديم محاضرة اثناء الدوره للمشاركين.

4.     اجتياز الامتحان المقرر.

د . المواد التي تقدم للمشارك:

1.     فلاش ميموري عليه كل مواد الدورة الأولى (دورة اعداد المحاضرين ).

2.     نسخة من كتاب "الرؤية الإسلامية في مواجهة الإيـــدز".

3.     قصص في مفاهيم الثقافة الجنسية للاطفال .

4.     أي مطبوعات جديده من مطبوعات مشروع وقاية الشباب.

هـ- معلومات اضافية عن الدوره:

ا- مدة الدورة سبعة ايام .

2- العدد المناسب لكل دورة هو عشرون متدربا .

3- دوره خاصه للنساء واخرى خاصة للرجال .

 

كل من يجتاز هذه الدورة يصبح مؤهلا لتنفيذ دورة اعداد المحاضرين ومنح شهادتها. بالتنسيق والتعاون مع المدير التنفيذي لمشروع وقاية الشباب من الامراض المنقولة جنسيا والايدز في الاتحاد العالمي للجمعيات الطبية الاسلامية .

 

 

 

ثالثا:الإنجــــــــازات

 

                                  إنجازات  خبراء الاتحــاد

                    قمنا بالامور التالية :

1.      تمِّ عقد سبعون دورة في احد عشر دوله .( المملكة العربية السعودية ، الأردن ، فلسطين ، البحرين ، قطر ، الجزائر ، المغرب ، السودان ، لبنان .اليمن ) . اضافة لدوره اقيمت لمدرسي الثقافة الاسلامية في مدينة سدني في استراليا .

2.      تمَّ تدريب  اكثر من اربعة آلاف متطوعاً ومتطوعة و إعدادهم كمحاضرين  في هذا المشروع وهم من حوالي ثلاثين جنسية مختلفة.

3.      تمَّ توزيع أكثر من مليون نسخة من الكتب الخاصة بالمشروع مجاناً.

4.      تمَّ توزيع عشرات الآلاف من الأقراص المدمجة والخاصة بهذه الأمراض والمصورة تلفزيونياً مجاناً  

5.      تمَّ تأليف ستة  قصص حوارية تثقيفيه لتثبيت مفاهيم شرعية في الثقافة الجنسية عند الاطفال بإشراف المستشار الشرعي  .بقلم القاصه بسمه الخاطري من سلطنة عمان .

6.      تمَ تأليف خمسة كتب خاصه كمادة مرجعية للعاملين في هذا المشروع بقلم الدكتور عبدالحميد القضاة. اختصاصي الجراثيم الطبيه

7.      تم الاتفاق مع جامعة آسيا المفتوحه لاعتماد مادة دورات المشروع وتدريسها عن بعد ,ومنح من يجتاز المتطلبات من الطلاب شهادة مشتركة من الاتحاد والجامعة  الام او اي من الجامعات  المفتوحه  التسعه وعشرين المنضوية تحت لوائها .

8.      تم الاتفاق مع فضائية حياتنا لتصوير وتسجيل وبث الدوره كاملة للمشاهدين .قبل نهاية هذا العام

9.      تواصلنا مع معظم اعضاء فريق وقاية الشباب من الامراض المنقولة جنسيا والايدز المنتشرين في العالم من خلال اثني عشرة رسالة توجيهية .

10.  اقمنا علاقه تعاونية مع جمعيات مختلفه وخاصة جمعية الاصلاح في البحرين ومنظمة نوافذ الخير السودانية ومنظمة وابل الخير الخيرية لانها تعتمد اسلوبنا الاسلامي في مجابهة هذه الاوبئة

                       إنجازات المتطوعين والمتطوعات

                    وقد بادر المتطوعون والمتطوعات من الشباب بعد تدريبهم ومعرفتهم بحجم المشكلة وأهمية وقاية شباب الأمة من هذه الأوبئة بالامور التالية :

1.      ألقوا حوالي خمس وثلاثين ألف محاضرة في المدارس والمعاهد والمساجد ومراكز الشباب المختلفة.حسب التغذية الراجعة التى وصلت منهم .وقد استفاد من هذه المحاضرات والكتب والاقراص المدمجة والدورات الالكترونية ملايين الشباب والشابات في مختلف الاقطار .

2.      أوجدوا اربعة واجهات الكترونية مابين موقع ورابط تخدم الشباب بخصوص  هذا المشروع أهمها.

(  www.qudah.com  )

3.      إجراء أكثر  من مائة لقاء إذاعي خاص بمضمون المشروع في دول مختلفة .

4.      إجراء اكثر من ثلاثين لقاءً تلفزيونيا  على الفضائيات بخصوص مضمون المشروع       

5.      نشر مئات التحقيقات الصحفية في صحف مختلفة والمواقع الالكترونيه عن هذا المشروع  .

6.      تمَّ ترجمة بعض المطويات  الخاصة بالمشروع إلى لغات غير العربية ...

7.      هناك محاولات جادة من بعض المتطوعين  والمتطوعات لإنتاج أفلام كرتونية تهدف الى توعية وتثقيف الأطفال بصورة شرعية صحيحة وبلغة سليمة لترسيخ مفاهيم شرعيه في الثقافه الجنسيه عندهم .

      8- تمَّ تنفيذ دورة إلكترونيه عبر الانترنت مفتوحة للجميع من قبل أحد اعضاء الفريق  وهو الاستاذ فالح الرويلي من مملكة البحرين تحت عنوان" أخلاقي سر نجاتي  من الامراض المنقولة جنسيا"

    9- تمَّ تأليف كتاب بعنوان" لنقراء عن الايــــــــــــــــــــــدز" للاستاذ سالم الصوافي واخر من سلطنة عمان وهم من أعضاء فريق وقاية الشباب من الامراض الجنسية والايــــدز

      10- التنافس في العمل بين أفراد أعضاء الفريق على أشده لإنتقاء مجموعة مبدعة منتجة من بينهم لإدخالهم في دورة متقدمة " دورة إعداد المدرِّبين" ليصبحوا مدرِّبين في هذا المجال كل في بلده, ومعتمدين مستقبلا من الإتحاد العالمي للجمعيات الطبية الاسلاميه.

11-تنفيذ حملة عفتي سعادتي في المملكه المغربية التي انطلقت من مدينة وجده. وقد  قادها الاستاذ محمد بنوفور –عضو فريق وقاية الشباب من الامراض المنقولة جنسيا والايدز .

12- تم اطلااق المشروع في مدارس الانوروا في الاردن بعد تدريب مئات المعلمين والمعلمات,حيث اصبحوا اعضاء في فريق وقاية الشباب .

 

إعـلان

 

يسرنا ان نقدم هذه الخدمة لأي جمعية او جهة رسمية اوغير رسمية مجانا ودون اي مقابل

للمزيد الإتصال على جوال        00962795515045

او الكتابة على              qudah12@hotmail.com

 

 

تعليقات القراء