اسم الزائر : محمد مصطفى انجاي
الدولة : السنغال
الحمد لله السلام عليكم ورحمة الله قد من الله علي ان أكون من ضمن المناضلين في الدورة المنظمة تحت عنوان اعداد المحاضرين ..ونشكر الدكتور أحمد الشلبي الذي تشرف بهذه المهمة ...
اسم الزائر : أحمد جمال الجراح
الدولة : الاردن
كم كنت سعيداً بأخذي دورة عن الوقاية من الامراض المنقولة جنسياً وكم كنت فخوراً بقامة علمية مثلك دكتور عبدالحميد القضاة .. كل الاحترام
اسم الزائر : هاجرمحمد جمعة عثمان
الدولة : السودان
انا هاجر من وزارة الصحة ولاية الخرطوم ادارة الرعاية الصحية الاولية ماجستير تثقيف صحى الشكر للدكتور عبد الحميد القضاة على المحاضرة الثرة والمفيدة جدا وارغب فى الانضمام الى الدورات ...
اسم الزائر : احمد حسن
الدولة : موزمبيق
جزا الله خيرا كل القائمين على هذا الموقع الذي يعد بحق تغرا من ثغور الإسلام، وبارك الله في جهدكم ، وشكر سعيكم ، ورزقكم الإخلاص والقبول ، ونخص بالشكر والدعاء ...
اسم الزائر : خيري متولي محمد
الدولة : مصر
جزاك الله خيرا الدكتور /محمد شلبي
علي المحاضرات المهمه التي استفدنا منها كثيرا ونسال الله الله ان يزيده من علمه وجعل هذا في ميزان ...
Qudah ... تابعوا جديدنا من دورات ومحاضرات على صفحة الفيس بوك ... fb/Youth.Protection.Project ... Qudah ...
 
الشعب المصري الأول عالميا في المطالبة بحرية الإعلام

الشعب المصري الأول عالميا في المطالبة بحرية الإعلام

الصفحة الرئيسية »

كشف تقرير أعده مركز أبحاث دولي في الولايات المتحدة أن الشعب المصري هو الأول بين شعوب العالم والشرق الأوسط في المطالبة بحرية الإعلام، وهو التقرير الذي يتزامن إعلانه مع اليوم العالمي لحرية الصحافة الذي يحل في 3 مايو من كل عام.

حيث جاء الشعب المصري على رأس قائمة استطلاع دولي عن حرية الإعلام أجرته مؤسسة "وورلد ببلك أوبينين" البحثية الأمريكية، والتي شمل استطلاعها 20 دولة في جميع أنحاء العالم.

ووفقا للتقرير، الذي حصلت عليه وكالة أنباء أمريكا إن أرابيك، فقد قالت الأغلبية الساحقة من الشعب المصري (97%) إن حرية الإعلام أمر مهم، واعتبر 64% من المصريين أن حرية الإعلام أمرا "مهما جداً"، بينما اعتبره 33% "مهما إلى حد ما".

وجاءت بيرو في المركز الثاني بعد مصر، في المطالبة بحرية الإعلام، حيث قال 96 بالمائة ممن شملهم الاستطلاع في بيرو إن حرية الإعلام "أمر مهم"، قال 31 بالمائة منهم إنه "مهم إلى حد ما"، وجاءت المكسيك والأرجنتين في المرتبة الثالثة (94% لكل منهما)، ثم كوريا الشمالية في المرتبة الرابعة (93%)، وكينيا ونيجيريا في المرتبة الخامسة (91%).

ووفقا للاستطلاع الذي أعلنته مؤسسة "وورلد ببلك أوبينين" في 30 أبريل 2009، فقد جاء كل من الشعب الأمريكي والبريطاني في المرتبة السادسة عالميا، حيث قال 88% من كل من الشعبين إن حرية الإعلام أمر "هام"، واعتبرها 56% من الأمريكيين أمرا "مهما جدا" في مقابل 65% من نظرائهم البريطانيين.

وأفاد الاستطلاع، الذي ضم دولا إسلامية هي مصر وفلسطين والأردن وإيران وتركيا من بين 20 دولة، أن 65% من الشعب المصري قال إن الشعب يجب أن يكون لديه الحق في قراءة كل ما هو موجود على الإنترنت دون رقابة حكومية.

بينما أيد 35% من المصريين الذين شملهم الاستطلاع الرقابة الحكومية على الإنترنت.

هذا ويُشار إلى أن الشعب الأردني جاء الأول بين الشعوب الذين شملهم الاستطلاع في تأييد الرقابة الحكومية على الإنترنت، حيث أيد ذلك 63% من الأردنيين.

وقال تقرير مؤسسة "وورلد ببلك أوبينين" إن الاستطلاع شمل 20512 مواطنا من 20 دولة مختلفة.
 

تعليقات القراء